اانجاز هام لأسطول طيران هليكوبتر الخليج بتحقيق20,000 ساعة تحليق

اانجاز هام لأسطول طيران هليكوبتر الخليج بتحقيق20,000 ساعة تحليق

2011-12-05

بكل سرور، تعلن أوجستا وستلاند، إحدى فروع شركة فينميكانيكا الايطالية، أن أسطول طائراتها من طراز AW139 ذات المحركين من الحجم المتوسط، والتي تشغلها شركة هليكوبتر الخليج – قطر، قـد أنجـز انجازا هاما وذلك بتحقيق عــدد 20.000 ساعة مـن التحليق.

إن شركة هليكوبتر الخليج، وهي واحدة من اكبر مشغلي طائرات AW139 عالميا، ولاعبا رئيسيا في منطقة الشرق الأوسط ، لها في الوقت الراهن عدد 12 طائرة هليكوبتر من هذا الطراز وخمسة أخرى سوف تدخل الخدمة لاحقا. قامت شركة هليكوبتر الخليج بطلب طائرات AW139 لأول مرة في العام 2007 كجزء من خططها لتحديث وتوسيع أسطولها الجوي حيث كانت هذه الطائرة تقوم بأداء مهام النقليات البحرية. كذلك، فان هليكوبتر الخليج هي مركز مرخص له لخدمات طائرات أوجستا وستلاند من طراز AW139، كما أنها واحدة من أول شركات هليكوبتر التي تنتج نظام الطيران التشبيهي لطائراتها AW139 للاستخدام في عملياتها وللغير.

يقول السيد/ برونو سبانوليني، المدير التنفيذي لاوجستا ويستلاند "إننا نهنئ شركة طيران الخليج لانجازها الهام بتحقيق 20.000ساعة تحليق، وهو انجاز حقيق بالتنويه نظرا للظروف التشغيلية والبيئية المحيطة بعمليات النقل البحري. إن القيام بالعديد من ساعات التحليق في مدى سنوات قليلة، لهو دليل وبرهان على فعالية وسلامة طائرات AW139، وعلى جدية التزامنا بدعم متطلبات المشغل البحري. إننا الآن، أكثر التزاما نحو توسيع مجال شراكتنا مع هليكوبتر الخليج وذلك بالسماح لهذا المشغل بالوصول إلى مراحل تشغيلية رئيسية في المستقبل"

إن آخر ما توصلت إليه التكنولوجيا، والأداء المتميز، وانخفاض تكاليف التشغيل، وبكونها طائرة هليكوبتر الوحيدة من بين نظيراتها التي تطبق أحدث معايير السلامة، هو الذي جعل طائرة AW139 تتميز في سوق هليكوبتر ذات المحركين المتوسطين. ومع قوتها الاحتياطية، فان طائرة AW139 تقدم مستوى من الأداء الرفيع من الفئة - أ (الطبقة-1)، عند الهبوط (سواء كان على المصعد أو أرضي) كذلك بأقصى وزن عند الإقلاع، وبمقدرة لا تضاهى مستخدمة محركا واحدا فقط. إن تصميمها النموذجي يوفر مقاعد تتسع لما بين 12 و 15 راكبا في قمرة ساطعة وواسعة من 8 متر مكعب مع سهولة حركة الدخول والخروج من خلال أبواب انزلاقية.

إن السعة المتميزة والأداء العالي هي ضمان الإنتاجية المتفردة للعمليات البحرية. إن ما يقارب 160 زبونا من أكثر من 50 بلد، قد قاموا بطلب 580 طائرة هليكوبتر تقريبا، للقيام بالعديد من الأدوار الخدمية بما في ذلك عمليات النقل البحري، خدمات الطوارئ الطبية/ البحث والانقاذ ، نقل الشخصيات التنفيذية، عمليات النقل للمؤسسات، عمليات تطبيق القانون، خدمات المرافق والمهام الحكومية.

Top