الهيئة العامة للسياحة تُعلن عن إطلاق المشروع السياحي الجديد "سمانا"

الهيئة العامة للسياحة تُعلن عن إطلاق المشروع السياحي الجديد "سمانا"

2014-11-24

بالتعاون مع شركة هيلكوبتر الخليج وبدعم من وزارة المواصلات القوات المسلحة

الدوحة، قطر: أعلنت الهيئة العامة للسياحة عن إطلاق مشروعها السياحي الجديد "سمانا"، وذلك خلال حفل عقد صباح اليوم الإثنين 24 تشرين الثاني/نوفمبر في مقر شركة هليكوبتر الخليج. وحضر الحفل عدد من كبار الشخصيات وهم سعادة السيد جاسم بن سيف السليطي وزير المواصلات، والسيد موسى أحمد حسن وزير النقل والتجهيزات الجيبوتي، وسعادة السيد عبد العزيز بن محمد النعيمي رئيس الهيئة العامة للطيران المدني، وسعادة السيد عيسى بن محمد المهندي رئيس الهيئة العامة للسياحة، والرئيس التنفيذي لشركة هليكوبتر الخليج السيد محمد إبراهيم المهندي، ورئيس مجموعة ريجنسي القابضة السيد إبراهيم الأصمخ. 
وتعتمد فكرة المشروع السياحي الجديد على تنظيم جولات جوية بواسطة الطائرات العمودية (الهليكوبتر) لمشاهدة معالم دولة قطر. وقد قامت الهيئة العامة للسياحة بابتكار هذا المنتج السياحي الجديد، ثم طورت الفكرة بدعم من وزارة المواصلات والقوات المسلحة وباعتماد طائرات شركة هليكوبتر الخليج، كما عملت الهيئة على الاتفاق مع شركة ريجنسي للسياحة التي أبدت استعدادها لتكون هي نقطة لعرض وبيع هذا المنتج من خلال مكاتبها.

وبدأ الحفل بكلمة لسعادة وزير المواصلات، تلتها كلمة لسعادة رئيس الهيئة العامة للسياحة ، وكلمة للرئيس التنفيذي لشركة هليكوبتر الخليج. 
وقال سعادة السيد جاسم بن سيف السليطي، وزير المواصلات: " يعتبر قطاع السياحة من أهم القطاعات المرتبطة بقطاع النقل والمواصلات، حيث أن العلاقة بين القطاعين طردية فكلما زادت كفاءة وتطور قطاع النقل أسهم ذلك بشكل مباشر بزيادة كفاءة وتطور وازدهار صناعة السياحة وبالتالي دعم التنمية الاقتصادية في قطر، بما يتوافق مع الرؤية الوطنية 2030".
مثمناً الجهود التي قامت بها الوزارة متمثلة بالهيئة العامة للسياحة، وطيران هليكوبتر الخليج، والقوات المسلحة القطرية، والجهات الأخرى في الدولة. التي تعاونت وتعاضدت لتخرج بمنتج جديد وهو طيران سمانا لجولات الهليكوبتر، واشار سعادته إلى أن فكرة استخدام الطائرات المروحية في جولات للسياح ستفتح بابًا جديدًا للسياحة، كون التنقل بالمروحية أصبحت من الخيرات المحبذة للسياح. 

من جهته تحدث السيد عيسى بن محمد المهندي، رئيس الهيئة العامة للسياحة فقال: "تأتي أهمية إطلاق هذا المشروع السياحي الجديد، كونه يعزز الشراكة بين القطاعين العام والخاص بهدف إطلاق منتجات سياحية رائدة، تساهم في تطوير السياحة، وتجعل من زيارة دولة قطر تجربة غنية ومميزة، من خلال فعاليات ونشاطات فريدة".
وأضاف المهندي: "يساهم مشروع "سمانا" على زيادة عدد القادمين إلى قطر بغرض الترفيه، وهو ما يدعم استراتيجية قطر الوطنية لقطاع السياحة لعام 2030 والتي تسعى من خلالها إلى رفع نسبة الزائرين إلى البلاد بغرض الترفيه من 27% في الفترة الحالية إلى 60% في العام 2030".

بعد ذلك، قدم السيد أحمد القدوة، مدير المبيعات في شركة ريجينسي للسياحة، عرضاً حول الإجراءات التي ستتبع لتنظيم الرحلات الجوية، موضحاً أنها ستكون تجربة فريدة من نوعها ومدهشة لمن سيعيشها خلال مدة الجولة والتي تبلغ 30 دقيقة، حيث سيتاح للسياح والمواطنين والمقيمين في قطر القيام برحلات جوية حول مدينة الدوحة.
ونوه القدوة بأن الرحلات ستُنظم خلال عطلة نهاية الأسبوع يومي الجمعة والسبت، وتبدأ الرحلات الجوية خلال الفترة الصباحية من الساعة التاسعة صباحاً وحتى الساعة الثانية عشرة ظهراً، وخلال الفترة المسائية من الساعة الثالثة عصراً وحتى الساعة السادسة مساءً.

وستتم الرحلات على متن الطائرات العامودية من طراز GHC ، والمعروفة باسم بيل 206L3 ، التي تتسع لأربعة أشخاص، وهي واحدة من أكثر الطائرات العامودية نجاحاً في العالم، والتي تستخدم للأغراض المدنية. وتتمتع هذه الطائرات بدرجة عالية من الأمان والفخامة.

بدوره تحدث الرئيس التنفيذي لشركة هليكوبتر الخليج، السيد محمد إبراهيم المهندي، فقال: " اليوم وبعد العديد من التحضيرات والاستعدادات نحتفل سوياً بإطلاق مشروع الرحلات السياحية بالطائرات العمودية "سمانا" وهو المشروع الذي تحقق أخيراً بفضل الدعم الشخصي والمستمر من سعادة وزير المواصلات و سعادة رئيس هيئة الطيران المدني، والجهد المتواصل من فريق العمل المشكل بين الهيئة العامة للسياحة وشركة هليكوبتر الخليج وأصبح باستطاعة المواطنين والمقيمين والسائحين إصطحاب عائلاتهم في رحلة مميزة في سماء الدوحة بإستخدام الطائرات المروحية." 
وفي نهاية الحفل، قام كل من سعادة وزير المواصلات ورئيس الهيئة العامة للسياحة ورئيس الهيئة العامة للطيران المدني والرؤساء التنفيذيين لشركة هليكوبتر الخليج وشركة ريجنسي للسياحة بجولة سياحية حول قطر بالطائرة العمودية، بغية التأكد من كافة الإجراءات خلال الجولات. 

وتُظهر نتائج النصف الأول من العام 2014، الصادرة عن الهيئة العامة للسياحة، أن القطاع السياحي في دولة قطر يستمر في تسجيل أداء قوي، حيث بيّنت الأرقام التي تضمنها تقرير الهيئة للنصف الأول من العام 2014، أن جميع المؤشرات الرئيسية للقطاع السياحي شهدت نمواً وتطوراً مقارنة مع النصف الأول من العام الماضي.
وتؤكد الأرقام التي يوفرها التقرير عن التطور والنمو في قطاع السياحة القطري، حيث زاد العدد الإجمالي للزوار القادمين إلى قطر بنسبة 8% في النصف الأول من العام 2014 ووصل إلى 1.42 مليون زائر منهم 536,264 زائر (أي نسبة 38% من مجمل عدد الزوار) من مواطني دول مجلس التعاون الخليجي.

وفي النصف الأول من عام 2014 ارتفعت نسبة إشغال الفنادق من 67% إلى 74% مقارنة مع النصف الأول من العام الماضي. وارتفعت العائدات الإجمالية لفنادق الأربع وخمس نجوم بنسبة 4% حيث وصلت إلى 1.98 مليار ريال قطري، بينما بلغ إجمالي عائدات فنادق الثلاث نجوم التي تنمو باستمرار في السوق الفندقي 82.51 مليون ريال قطري.
وقد أسهمت مجموعة متنوعة من الفعاليات والنشاطات التي شهدتها قامت بها الهيئة العامة للسياحة، وزيادة الحملات الترويجية في المنطقة والعالم خلال النصف الأول من العام 2014 في نمو قطاع الترفيه.

هليكوبتر الخليج مملوكة لشركة الخليج الدولية للخدمات وهي تقوم بتقديم خدمات الطائرات المروحية منذ عام 1970 للشركات في منطقة الشرق الأوسط والهند والشرق الأقصى وشمال أفريقيا. وتمتلك هليكوبتر الخليج منشئات الصيانة الخاصة بها مع فريق من التقنيين المدربين على أعلى مستوى للقيام بعمليات الصيانة والتعديلات للإسطول الخاص بها. هليكوبتر الخليج أيضاً مركز خدمة معتمد ومركز تدريب معتمد لطائرات أجوستاويستلاند كونها واحدة من أول مشغلى طائرات الهليكوبتر التي تمتلك جهاز محاكاه كامل الحركة لطراز AW139 لدعم عملياتها وكذلك للأطراف الأخرى.

Top